إختر من الأقسام
آخر الأخبار
أسامة حمدان: متمسكون بمطالبنا ونتانياهو يقدم أفكارًا عن غزة وهو يُدرك تمامًا أنها لن تنجح
أسامة حمدان: متمسكون بمطالبنا ونتانياهو يقدم أفكارًا عن غزة وهو يُدرك تمامًا أنها لن تنجح
المصدر : النشرة
تاريخ النشر : الأحد ١٤ شباط ٢٠٢٤

أشار القيادي في "حماس" أسامة حمدان، إلى أنّ "كل المشاركين والداعمين للحرب على غزة يتحملون كامل المسؤولية عما يرتكب من جرائم".


ولفت، في مؤتمر صحفي لـ"حماس" في بيروت، إلى أنّ "الرئيس الأميركي جو بايدن وإدارته يتحملون مع حكومة الاحتلال ما يحدث من جرائم في غزة".



وشدد حمدان، على أنّ "حرب التجويع تتواصل في شمال قطاع غزة ضد أكثر من 700 ألف فلسطيني هناك"، مضيفًا "فوجئنا بقرار برنامج الغذاء العالمي تعليق تسليم المساعدات في شمال غزة"، داعيًا "برنامج الغذاء العالمي والأونروا إلى عدم الخضوع لإجراءات الاحتلال وقراراته".

ودعا "الأشقاء على المستويين الرسمي والشعبي في الدول التي تمر بها شحنات تجارية لإسرائيل إلى وقفها"، مؤكدًا أنّه "لن تكون للاحتلال سيطرة أو سيادة على المسجد الأقصى مهما كانت مخططاته"، وقال: "مساس الاحتلال بالمسجد الأقصى أو حرية العبادة فيه لن يمرا دون محاسبة مهما كانت التضحيات".

وأشار حمدان إلى أنّ "حكومة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو ما زالت تتبنى موقفا متعنتا من المطالب التي تقدمت بها حماس والمقاومة الفلسطينية".

وأعلن "أننا تعاملنا بروح إيجابية مع مقترحات الوسطاء على أساس وقف العدوان على غزة"، مشيرًا إلى أنّ "نتانياهو يماطل ويراوغ ويهدف لتعطيل التوصل لاتفاق".

وأشار حمدان إلى أنّ "هدف الاحتلال باستعادة أسراه بالقوة لن يتحقق في أي مرحلة من الحرب والقسام ستواصل التصدي للعدوان".

وذكر أنّ "استخدام الولايات المتحدة للفيتو للمرة الثالثة يؤكد شراكة الإدارة الأميركية في حرب الإبادة بغزة"، كاشفًا عن أنّ "الطائرات الأميركية تحلق في سماء غزة على مدار الساعة وترسل معلومات مباشرة لجيش الاحتلال".

وأكّد القيادي في "حماس" أن الحركة متمسكة "بمطالبنا وموقفنا على الأرض والميدان يدعم هذه المطالب"، مشيرًا إلى أنّ "نتانياهو يقدم أفكارا عن غزة وهو يدرك تماما أنها لن تنجح".


عودة الى الصفحة الرئيسية