إختر من الأقسام
آخر الأخبار
متفرقات
هل تقود سيارتك وخزان الوقود فارغ؟ إذاً هذا ما سيحل بمحركها
هل تقود سيارتك وخزان الوقود فارغ؟ إذاً هذا ما سيحل بمحركها
المصدر : عربي بوست
تاريخ النشر : الإثنين ٣ تموز ٢٠٢٠

هل تقود سيارتك وخزان الوقود فارغ؟ إذا كانت الإجابة نعم، فإلى جانب التوتر النفسي والخوف من أن تنقطع بك السبل في مكان لا توجد به محطة وقود، لا بد من التوقف عن هذه الممارسة؛ حرصاً على سلامة السيارة وأمانك الشخصي.

يقول الخبراء إنه يجب إبقاء خزان الوقود في السيارة ممتلئاً حتى الربع على الأقل طوال الوقت، بحسب ما نشره موقع HowStuffWorks Auto.

ومن الواضح أن هذا الاحتراز يحمي مسبقاً من مواقف خطرة، كانخفاض مستوى الوقود في مكان بعيد جداً عن أقرب محطة بنزين. ولكن هناك أسباب أخرى متعلقة بسلامة السيارة نفسها.

فقد تتسبب القيادة مع خزان فارغ، أو حتى خزان يقترب من النفاد، من استخدام الركام المترسب في أسفله، في إتلاف السيارة بعدد من الطرق.

لن تصل بسيارتك بعيداً عند القيادة بخزان فارغ بطبيعة الحال، ولكن في اللحظات التي تسبق التوقف، قد يتلف المحول في سيارتك، وهو جزء من نظام معالجة العادم.

فقد تتراكم الرواسب في مضخة الوقود، بسبب تشغيل الخزان بمستوى منخفض للغاية. ويرجع ذلك إلى ترسُّب الجزيئات الصغيرة الموجودة في خزان الوقود إلى قاعه، وتميل إلى البقاء هناك حتى تحاول سيارتك الحصول على كل قطرة يمكنها الوصول إليها من الوقود.

وعندما تمتص مضخة الوقود آخر قدر متاح من الوقود، تتدفق أي رواسب في الخزَّان معه، ويمكن عندئذٍ أن تعلق الجسيمات في المضخة أو في مرشح الوقود.

في السيارات النموذجية المبكرة (صناعة ما بعد الثمانينيات)، كانت الخزانات مصنوعة من المعدن وعندما يتحلل، قد تتراكم الرواسب الضارة في القاع.

أما السيارات الأحدث فتحتوي على خزانات وقود بلاستيكية، لذلك عادة ما تجد الرواسب طريقها داخل الخزانات مع الوقود الملوث.

لكن الرواسب السيئة في مضخة الوقود ليست الطريقة الوحيدة التي يمكن أن تتسبب في إتلافها. ففي بعض السيارات، توجد مضخة الوقود في الخزان، ويضطلع الوقود بدور العزل والتشحيم أثناء تدفقه في أرجاء المضخة.

خزان الوقود فارغ؟
وإذا كنت تعمل باستمرار على استنفاد خزان الوقود، فقد ترتفع درجة حرارة مضخة الوقود؛ مما يؤدي إلى تآكلها قبل الأوان.

إذاً، إلى أي مدى يمكن أن تتحرك حين يصل مؤشر الوقود إلى علامة E أي فارغ؟ حسناً، يعتمد ذلك على سيارتك.

تملك المركبات المختلفة إعدادات مختلفة لضوء مصباح الوقود، على الرغم من أن معظم السيارات ستضيء مصباحها حينما يصبح كل ما تملكه من الوقود 2 أو 3 غالونات (7.5 إلى 11 لتراً) تقريباً.

وتضيء بعض المركبات الكبيرة، مثل الشاحنات والسيارات الرياضية متعددة الاستعمالات، المصباح التحذيري حينما تملك 4 غالونات (15 لتراً) تقريباً، أو نحو 1/16 من الخزان.

وتتغير المسافة التي يمكن قطعها بهذا القدر بحسب كفاءة سيارتك وأسلوب قيادتك وما إذا كنت تقود في مدينة أو على طريق سريع أو عالقاً في ازدحام مروري.

تحتوي بعض السيارات الأحدث على شاشة عرض ضمن مجموعة العدادات، تُظهر لك المدى المتاح لك، أو عدد الكيلومترات التي يمكنك قيادتها بكمية الوقود الحالية في الخزان.

وهذه الشاشات دقيقة للغاية، ولكنها، مرة أخرى، مجرد تقديرات. ويمكن لتغير ظروف الطريق أو أي رقم في العوامل الأخرى، التأثير على دقة هذا المقياس؛ مما قد يورِّطك في موقف صعب إن قررت المخاطرة.

الآن بعد أن علمت أن القيادة مع خزان وقود فارغ أمر سيئ بالفعل لسيارتك، يجب أن يصبح من الأسهل كسر هذه العادة.

لكن إذا وجدت مستوى الوقود ينخفض، فلن يؤدي ذلك إلى تدمر سيارتك إذا كانت هذه هي المرة الأولى أو الثانية؛ ما عليك سوى إعادة ملء الخزان كلما وصل مقياس الوقود إلى علامة الربع، وستكون حينها على ما يرام.