إختر من الأقسام
آخر الأخبار
متفرقات | عربي ودولي
تمهيداً لإعدامها... إحالة أوراق مصرية إلى المفتي بتهمة إرضاع ابنتها 'مادة كاوية'
تمهيداً لإعدامها... إحالة أوراق مصرية إلى المفتي بتهمة إرضاع ابنتها 'مادة كاوية'
المصدر : النهار
تاريخ النشر : الأربعاء ١ شباط ٢٠٢٠

قرّرت محكمة جنايات دمنهور في مصر، إحالة أوراق سيدة إلى مفتي الجمهورية لإبداء الرأي الشرعي في إعدامها، بسبب اتهامها بقتل طفلتها الرضيعة من طريق إرضاعها مادة كاوية في أحد المراكز الطبية الخاصة بالبحيرة.

بدأت الواقعة بعدما اكتشف طاقم التمريض والطبيب المتابع لحالة طفلة رضيعة بأحد المراكز الطبية، تدهور الحالة الصحية لطفلة موجودة بالحضانة ووجود آثار تآكل على شفتيها، وأبلغوا الطبيب المسؤول عن الحضانة، حيث اتهم المستشفى طاقم التمريض بالإهمال، ليبدأوا في مراجعة الكاميرات، واكتشفوا مفاجأة صادمة بأن والدة الطفلة، وتدعى سحر أ. طلبت من التمريض أن تُرضعها، وعقب الانفراد بها أخرجت من طيات ملابسها إبرة تحتوي مادة كاوية، وأرضعتها وألقت بالإبرة في سلة المهملات.

وحرّر والد الطفلة بعد عودته من خارج مصر، محضراً يتهم زوجته بقتل طفلته الرضيعة، مؤكداً أنه تلقى اتصالاً من شقيقه يخبره بأن ابنته توفيت نتيجة إرضاعها مادة كيميائية من زوجته، وقرّرت النيابة العامة استخراج الجثمان، وتبينت صحة ما تحرر بالمحضر، وأثبت تقرير الطب الشرعي وجود آثار المادة الكاوية التي تسبّبت في قتل المجني عليها، التي تسببت في فشل وظائف التنفس للطفلة، وأدت إلى وفاتها.

المفاجأة الأغرب أن المسؤولين في المركز الطبي الذي وقعت فيه الجريمة ووالد المتهمة كانوا على علم بالواقعة، وشاهدوا ما حدث عبر كاميرات المراقبة الموجودة في غرفة رعاية الأطفال حديثي الولادة، كما تمت إحالة والد المتهمة وموظفي المركز الطبي للمحاكمة، باتهامات الاشتراك في تزوير أوراق دخول وخروج الطفلة المجني عليها من المركز، وإخفاء الأدلة عن جهات التحقيق.


عودة الى الصفحة الرئيسية