إختر من الأقسام
آخر الأخبار
تربية | صيدا
بهية الحريري عن العام الدراسي المقبل: سنضطر للتعايش مع كورونا لأن لا احد يعرف متى ينتهي
بهية الحريري عن العام الدراسي المقبل: سنضطر للتعايش مع كورونا لأن لا احد يعرف متى ينتهي
المصدر : رأفت نعيم
تاريخ النشر : الخميس ١٣ تموز ٢٠٢٠

ضمن لقاءاتها الدورية مع القطاع التربوي في صيدا والجوار ، عقدت رئيسة لجنة التربية والثقافة النيابية النائب بهية الحريري في مجدليون اجتماعين مع مدراء مدارس الشبكة المدرسية لصيدا والجوار الرسمية والخاصة خصص للتشاور حول شؤون وشجون القطاع والتحضير للعام الدراسي المقبل في حال تقرر العودة الى التعليم في ظل استمرار ازمة “ كورونا” واستباق هذه العودة بتدريب للطلاب والأهل والمعلمين والعاملين في المدارس حول الاجراءات الوقائية الواجب اتخاذها داخل البيئة المدرسية .

الحريري

واشارت الحريري في مستهل الإجتماعين الى انه في ظل استمرار أزمة تفشي فيروس كورونا وتسجيلها تزايداً بأعداد المصابين ، وفي الوقت الذي تعود الحياة تدريجياً الى مختلف القطاعات والمرافق ، من الواضح اننا سنضطر لأن نتعايش مع الفيروس لأن لا احد يعرف متى ينتهي ، وهذا الأمر يتطلب المزيد من تعزيز اجراءات الوقاية لتصبح نمطاً ملازماً للحياة اليومية ولكل انواع الأعمال للحفاظ على السلامة العامة والحد من انتقال هذا الفيروس.
واضافت” ونحن كنا قد بدأنا منذ فترة مع الصليب الأحمر اللبناني بسلسلة ورش عمل مع مختلف القطاعات في صيدا والجوار من اجل مواكبة عودة الحياة بشرح وتعميم ثقافة الوقاية خلال العمل .. ورغم انه بالنسبة للعام الدراسي المقبل لا شيء واضحاً حتى الآن ولا نعرف ما هي آلية التعليم التي ستعتمد اذا كانت عن بعد او بالحضور المباشر او مزيجاً بين الإثنين ، فرأينا ان نتشاور واياكم بمدى امكانية تحضير أنفسنا ومدارسنا لكيفية العودة لمدرسة ما بعد كورونا ، وذلك من خلال تدريب الطلاب والأساتذة والعاملين في المدرسة على الأمور الأساسية في الوقاية داخل البيئة المدرسية والبيئة التي يفد منها الطلاب وحتى في وسائل الانتقال بينهما برفع نسبة الوعي حول اهمية الوقاية منه والأخذ بعين الاعتبار كل شروط السلامة العامة والأمان الصحي لأننا بذلك نكون نحمي مدارسنا ومدينتنا ومنطقتنا ومجتمعنا .

ولفتت الحريري الى ان هناك ايضا تأثيرات نفسية للأزمة على الطلاب والمعلمين وحتى الآهل ، يجعل من عملية الدعم النفسي اولوية وهذه لها مسار آخر .. لكن علينا دائما البحث عن نقطة ضوء لنفتح باباً للأمل وعدم اخذ الناس الى مزيد من الإحباط “ .

“الصليب الأحمر”

وقدم رئيس مركز صيدا في وحدة ادارة الحد من مخاطر الكوارث في الصليب الأحمر اللبناني شوقي عنتر ومنسقة محافظتي الجنوب والنبطية زهراء فحص شرحاً حول برامج التدريب التي ينفذها الصليب الأحمر اللبناني من اجل مواكبة عودة الحياة والتعيش مع كورونا وتلك التي بدأ بالتحضير لها لمواكبة العودة الى المدرسة بناء لبروتوكول يتم اعداده بالتنسيق بين وزارتي التربية والصحة ومنظمة الصحة العالمية واليونيسف .
وكانت مداخلات واستفسارات من المدراء المشاركين تناولت بعض الأمور التي طرحت. كما جرت خلال الاجتماعين مناقشة بعض هموم وشجون التعليم بقطاعيه الرسمي والخاص لجهة الواقع الذي يعيشه جراء الأزمات التي انعكست عليه او لجهة استشراف ما سيكون عليه التوجه بالنسبة للسنة الدراسية الجديدة .

عرض الصور