إختر من الأقسام
آخر الأخبار
متفرقات | صيدا
المفتي الشيخ سليم سوسان استقبل الشيخ صادق النابلسي: على الدولة أن تكفل حقوق المواطن ومنها حرية التعبير عن وجعه!
المفتي الشيخ سليم سوسان استقبل الشيخ صادق النابلسي: على الدولة أن تكفل حقوق المواطن ومنها حرية التعبير عن وجعه!
المصدر : رأفت نعيم
تاريخ النشر : الثلاثاء ٧ أيار ٢٠٢٠

دعا مفتي صيدا واقضيتها الشيخ سليم سوسان الدولة اللبنانية لأن تتعاطى مع المواطن بمصداقية وشفافية وتعطيه حقوقه كاملة في ظل هذه الظروف المعيشية الصعبة التي يعاني منها .

واثر استقباله في مكتبه بدار الإفتاء في المدينة الشيخ الدكتور صادق النابلسي ، حيث جرى عرض للأوضاع العامة في لبنان والمنطقة ، اكد سوسان ان العدو هو إسرائيل وان فلسطين تنادي الشعوب العربية بالعودة إليها وبحقها بعدم الاعتداء على ارضها وتحريرها من العدو الإسرائيلي.

سوسان
وقال سوسان " تشرفت بزيارة الصديق فضيلة الشيخ صادق النابلسي وهو أخ عزيز يأتي الى داره ومكتبه ونتشاور واياه في ما ينفع الناس وفي ما يخدمهم ويساعدهم . وكانت مناسبة للتداول بالأوضاع الحالية والقائمة في لبنان . وأكدنا ان المواطن يحتاج الى المصداقية والشفافية لهذه الدولة اللبنانية معه ، وان يعطى حقوقه كاملة في ظل هذه الظروف المعيشية الصعبة التي يعاني منها الإنسان اللبناني وبالنسبة الى هذا الوباء الذي نتمنى ونسأل الله ان ينتهي بأقرب وقت ممكن . وكانت فرصة ان نؤكد من جديد ودائما على ان العدو هو إسرائيل وان فلسطين تنادي الشعوب العربية بالعودة إليها وبحقها بعدم الاعتداء على ارضها ، آملة ان تتحرر من هذا العدو الإسرائيلي في اقرب وقت ممكن ، وعلى ان هذه الأرض هي ارض مقدسة بقدسها وبأقصاها وبكنيسة القيامة ".

واضاف " ان المواطن يعاني بشكل حقيقي لجهة تدني القدرة على الشراء مع فلتان وارتفاع أسعار كثير من السلع . ولم يعد راتب الموظف يكفيه بأي شكل من الأشكال لجهة تأمين المأكل والمشرب والمسكن والخدمات من كهرباء وماء وغيرها .. هناك معاناة للإنسان اللبناني لا ادري كيف تنتهي ".

واكد سوسان على ان " حرية الرأي والتعبير وحرية التظاهر ضمن الأصول القانونية هي حق للمواطن اللبناني الذي يعبر عن ألمه ووجعه خاصة وان ألأمور لم تعد ضمن دائرة التحمل والقدرة على الاستمرار ".

النابلسي
من جهته قال الشيخ النابلسي " ان فلسطين هي بوابة العبور إلى الكرامة والحرية الإنسانية والاستقرار الإنساني . ونحن بحاجة إلى تحرير الأرض وطرد الصهاينة العنصريين منها لتتحرر إرادة الإنسان في العالم وتزول شجرة الظلم والهيمنة التي تتغذى من السياسات الأميريكية والإسرائيلية المشؤومة".

أضاف: ان منطق أميركا كدولة ديمقراطية يتهاوى وصورتها الكاذبة تنكشف ، واستراتيجيتها القائمة على النهب والاستبداد إلى زوال عما قريب.وإن تصحيح المسار العالمي بدأ . وعودة البشرية إلى صراط العدالة والاستقامة يتعاظم يوماً بعد يوم".