إختر من الأقسام
آخر الأخبار
متفرقات
صور لطائرة خاصة تشبه الشقة وينام بداخلها 17 شخصاً.. تكلفتها 110 ملايين دولار
صور لطائرة خاصة تشبه الشقة وينام بداخلها 17 شخصاً.. تكلفتها 110 ملايين دولار
المصدر : عربي بوست
تاريخ النشر : الإثنين ٢٥ أذار ٢٠٢٠

أزاحت شركة الطيران Acropolis Aviation، الإثنين 16 مارس/آذار 2020، الستار عن طائرة خاصة فاخرة مع ديكور داخلي رائع يجعلها تبدو أشبه بشقة. تبدو أكبر بكثير من النوع المعتاد من الطائرات الفاخرة كتلك التي صنعتها شركة غلف ستريم الفضائية أو شركة بومباردييه.

الطائرة جاءت تحت اسم ACJ320neo، وهي طائرة إيرباص مُعدَّلة صمم مقصورتها مصمم الديكور إيف بيكاردت، من شركة Alberto Pinto Interior Design، وفق تقرير نشرته صحيفة The Daily Mail البريطانية.

الرئيس التنفيذي لشركة Acropolis Aviation، جوناثان بوسفيلد، قال: “نحن سعداء حقاً بالعمل المتقن ذي الجودة العالية الذي بُذل في إعداد الطائرة منذ وصولها في يناير/كانون الثاني 2019”.

أضاف بوسفيلد: “إنه شيء استثنائي للغاية، وسوف يضع معايير جديدة للراحة والرفاهية في سوق تأجير الطائرات للشخصيات المهمة، مع الاستفادة بشكل كامل من مساحة المقصورة”.

التقرير قال إن هذه الطائرة التي يبلغ سعرها 110 ملايين دولار وتأتي كاملة مع غرفة نوم رئيسية وحمام داخلي مُلحق، يُقال إنها أكبر طائرة ظهرت بين طائرات إيرباص على الإطلاق.

حيث إن هناك مساحة كافية على متن الطائرة تتسع لنوم 17 شخصاً وجلوس 19 آخرين.

السفر لمدة 6 آلاف ميل
كذلك كُشف مؤخراً أمام شركات الطيران التجارية عن نظيرتها، طائرة إيرباص A320neo، وتهافتت عليها الشركات، بفضل انخفاض نفقات التشغيل والكفاءة الأفضل في استهلاك الوقود، وهو ما يسمح لها بالطيران لمسافة تصل إلى 6000 ميل (9656 كيلومتراً) بخزان وقود واحد.

تفسح هذه الطائرة المجال للسفر دون توقف بين أماكن تفصلها مسافات طويلة مثل نيويورك وطوكيو، أو لندن وسياتل، أو لوس أنجلوس وأوكلاند.

إلى ذلك، تستخدم الخطوط الجوية البريطانية والخطوط الاسكندنافية و”لوفتهانزا” هذه الطائرة في الرحلات التجارية، ولكن يبدو الآن أنها مثالية لهؤلاء الذين يبحثون عن شيء مختلف في مجال الطائرات الخاصة.

تستخدم الطائرة التي يجري تسويقها في فئة طائرات Airbus Corporate Jet، الهيكل نفسه الخاص بطائرة إيرباص A320، لكنها تشتمل على محركات جديدة وأطراف جناحية قِرشية ممزوجة مع الجناح تسمى “Sharklets”، وهو ما يسمح باستهلاكٍ أفضل للوقود ومسافة إضافية.

يقول التقرير إنه في العام الماضي، حصلت شركة Acropolis Aviation، وهي شركة طيران شارتر بالمملكة المتحدة، على أول طائرة إيرباص ACJ320neo من المصنع في مدينة تولوز الفرنسية.

بعد ذلك نُقلت الطائرة جواً إلى سويسرا؛ لتجهيز مقصورتها الداخلية الفاخرة للغاية، وهي عملية استغرقت 13 شهراً.

عرض الصور