إختر من الأقسام
آخر الأخبار
مجتمع | لبنان
الكرسيّ المتحرّك لم يشكّل حاجزاً في قصة حبهما... فريال وجوزف تحدّيا الجميع وأكملا الطريق
الكرسيّ المتحرّك لم يشكّل حاجزاً في قصة حبهما... فريال وجوزف تحدّيا الجميع وأكملا الطريق
المصدر : أسرار شبارو - النهار
تاريخ النشر : الثلاثاء ١٨ شباط ٢٠٢٠

تحدّيا كل العراقيل، لم يسمحا للمستحيل أن يتسلّل إلى علاقتهما، تعاهدا على إكمال الدرب سوية، ونجحا في تأسيس عائلة هي اليوم من أسعد العائلات، تغمرها المحبة والودّ والإصرار على أن الإعاقة ليست في الجسد بل في روح الإنسان. لم تحُل الكرسي التي فتحت فريال اللاهوط عينيها عليها بعدما أصيبت بشلل أطفال، دون لقائها صدفة بجوزف الجلاد، لتبدأ قصة حب جمعتهما تكللت بالزواج وبشابين زيّنا حياتهما.

لقاء العمر

طريق صعبة كُتب على فريال السير فيها منذ كانت طفلة، بعدما ارتفعت حرارتها وأصيبت بشلل الأطفال في سن التسعة أشهر. في دير للراهبات عاشت سنوات طفولتها، قبل أن تلتحقَ بمدرسة داخلية في الأشرفية، وبحسب ما قالته لـ"النهار": "كنت مجتهدة إلى درجة أني تخطيت عدة صفوف، لكن اندلاع الحرب الأهلية دفعني إلى التوقف عن الدراسة لأدخل بعدها في جمعية عشت فيها وتعلمت مهنة الخياطة وعملت فيها، وخلال حفلة للجمعية تعرّفت إلى جوزف، حينها كنت في سن الـ34، أُعجبت بحنيّته، وعدم رؤيته لإعاقتي، وجدنا أننا نكمل بعضنا البعض، تحدّينا الجميع، وتزوجنا".

"هدية الله"

لم تقطع فريال يوماً الأمل في لقاء حبيب حياتها والارتباط به، وبالفعل كان لها ما أرادت، وقالت: "كنت على يقين أنه سيأتي اليوم وأتعرف إلى شخص يحبني وأحبه، وبالفعل كان جوزف هدية الله لي، رزقني منه بولدين توأم هما بالنسبة لي الحياة". وعن كيفية احتفالها بعيد الحب، أجابت: "كل يوم هو بالنسبة لي عيد، لا أفضل السهر في هذه المناسبة، أما الهدية التي أقدمها لزوجي فهي احترامي وتقديري له". في حين قال جوزف: "أول ما لفتني بفريال شخصيتها وعزيمتها وقوتها وعدم استسلامها في أي معركة تواجهها، إضافة إلى تحملها للمسؤولية، أنا أجدها أفضل وأجمل امرأة على الأرض، لا ينقصها شيء، بل على العكس، هي أقوى من كل النساء، في هذه المناسبة أتمنى من الله أن تبقى إلى جانبي طول العمر".

"الاتكال على الله هو الأساس"، قالت فريال، "منه أستمد قوتي وإيماني بأن لا شيء سيقف في طريقي ويضعف عزيمتي، فقد كان إلى جانبي منذ طفولتي، أعطاني من خيره الكثير وأهم عطاياه عائلتي التي أكنّ لها كل الحب والاحترام".

عرض الصور


عودة الى الصفحة الرئيسية