إختر من الأقسام
آخر الأخبار
مجتمع | صيدا
مؤسسة معروف سعد تكرم المربية حسن بديع مديرة مدرسة صيدا الوطنية
مؤسسة معروف سعد تكرم المربية حسن بديع مديرة مدرسة صيدا الوطنية
المصدر : صيدا اون لاين
تاريخ النشر : الأحد ٩ كانون أول ٢٠٢٠

كرمت مؤسسة معروف سعد الثقافية الاجتماعية الخيرية المربية الفاضلة السيدة حسن بديع مديرة مدرسة صيدا الوطنية على عطائها لأكثر من أربعين سنة و العمل بجهد واخلاص وتفان في العمل التربوي والاجتماعي والانساني، إن في المدرسة الوطنية، أو في المؤسسة، أو في المجتمع المحلي. وقد حضر التكريم الى جانب أمين عام التنظيم الشعبي الناصري الدكتور أسامة سعد ومديرة مؤسسة معروف سعد السيدة منى سعد حشد من الكادر التعليمي في المدرسة وفي المؤسسة وشخصيات تربوية واجتماعية وعائلة المكرمة. وقد كانت كلمات للمناسبة أكدت على دور المكرمة السيدة بديع على الصعيد التربوي والاجتماعي، كما كانت كلمة للمكرمة بديع أكدت فيها على مواصلتها للعمل بتفان واخلاص على الرغم من تقاعدها وبأنها ستبقى دائما الى جانب أبناء الطبقات الكادحة وعلى خطى الشهيد معروف سعد في تقديم كل ما تستطيع من أجل النهوض بالأجيال الصاعدة.
وفي نهاية التكريم قدم سعد درعا تكريمياً لبديع باسم مؤسسة معروف سعد تقديرا لجهودها وعطاءاتها المميزة في إدارة المدرسة.

ومما جاء في كلمة الدكتور أسامة سعد:
نشكر السيدة حسن بديع على جهدها وعطاءاتها التي قامت بها لأكثر من أربعين سنة من أجل النهوض بمدرسة صيدا الوطنية على الرغم من الظروف المالية الصعبة التي تمر بها المؤسسة، ولكن بفضل العاملين فيها أمثال السيدة بديع وغيرها من الأوفياء لخط الشهيد معروف سعد سنتجاوز هذه الأزمة وسنواصل عطاءاتنا الى جانب الطبقات الكادحة في سبيل خدمة مجتمعنا، بخاصة في هذه المناطق المتواجدة فيها المدرسة الوطنية ومدرسة ناتاشا سعد وومستوصفاتالمؤسسة والتي بحاجة الى كل الدعم من أجل نهوضها.
ونحن نقدر جهد بديع وأمثالها الذي نرى ثماره نحن وبديع من خلال نجاح طلابنا وتخرجهم وتفوقهم وتحقيقهم النجاحات.
كما نؤكد أن صيدا بحاجة الى كل جهد طيب وكل وفاء في سبيل النهوض بالمجتمع وتغيير الظروف الى الأفضل.
وأخيرا نتمنى لبديع كل التوفيق ونتمنى أن يستمر التعاون فيما بيننا.

كما كانت كلمة لمديرة مؤسسة معروف سعد السيدة منى سعد، وجهت فيها تحية شكر وتقدير الى السيدة حسن بديع على جهودها وعملها بإخلاص وتفان من أجل النهوض بالمؤسسة عامة ومدرسة صيدا الوطنية خاصة، وبخاصة أنه كان لبديع دورا أساسياً في تأسيس مدرسة صيدا الوطنية كما استمرعملها لأكثر من أربعين عاما في التعليم والإدارة وكانت نموذجا في الالتزام.
وكانت كلمة لمديرة المدرسة الحالية أنيسة بسيوني عبرت فيها عن تقديرها لبديع ولدورها في إدارة المدرسة متمنية لها النجاح والتوفيق.

أما المكرمة السيدة بديع، فكان لها كلمة شكرت خلالها المؤسسة والحضور على هذا التكريم وعبرت عن فخرها واعتزازها بأنها كانت من الكادر التعليمي في مدرسة صيدا الوطنية التي هي من رحم مؤسسة معروف سعد، وأكدت أنها ستبقى تسير على خطى الشهيد معروف سعد ورمز المقاومة الوطنية مصطفى سعد لتأمين العلم والمعرفة للأجيال وبخاصة أبناء الطبقات الكادحة التي استشهد معروف سعد من أجل حماية مصالحها.

عرض الصور