إختر من الأقسام
آخر الأخبار
متفرقات | صيدا
«خان القشلة» يعود إلى الواجهة
«خان القشلة» يعود إلى الواجهة
المصدر : محمد صالح - السفير
تاريخ النشر : السبت ١١ تشرين أول ٢٠٢٠

على هامش زيارته إلى لبنان للمشاركة في فعاليات حفل افتتاح الطابق السفلي من المتحف الوطني في بيروت، زار وفد إيطالي مدينة صيدا وتوجّه مباشرة إلى «خان القشلة» التراثي في مدينة صيدا القديمة.
بُني الخان منذ مئات السنين واستخدم للتجارة بسبب قربة من البحر. حوّله الأتراك الى «سرايا» او مقر للوالي، ثم استخدم في عهد الانتداب الفرنسي كسجن وحتى ان الشهيد معروف سعد سُجن فيه خلال مسيرة للصيداويين للمطالبة بالاستقلال، وتحوّل في ما بعد الى سجن للدولة اللبنانية. استخدمته بعض العائلات الفلسطينية المهجرة كمكان سكن، الى ان أخلي نهائياً قبل عقود بخشية من انهياره.
بات «خان القشلة» بحاجة ماسة إلى الترميم واعتبر آيلاً للسقوط وأقفل نهائياً. أمس، فتحت ابواب القشلة الموصدة منذ سنوات ليتفقد الوفد الايطالي معالم الخان، وتردد ان هناك تحضيرات من أجل إطلاق ورشة تأهيليه قريبًا، بهبة من الحكومة الإيطالية عبر «وكالة التعاون الإيطالية».
وكان «مجلس الإنماء والإعمار» بالتنسيق والتعاون مع مديرية الآثار قد نظّم جولة للوفد الايطالي شملت تفقد أعمال ترميم قلعة صيدا البرية «قلعة سانت لويس».