إختر من الأقسام
آخر الأخبار
سلطان النيادي أول عربي سيشارك في مهمة تمتد 6 أشهر في الفضاء: سأصوم شهر رمضان رغم التحديات
سلطان النيادي أول عربي سيشارك في مهمة تمتد 6 أشهر في الفضاء: سأصوم شهر رمضان رغم التحديات
تاريخ النشر : الثلاثاء ١٦ شباط ٢٠٢٤

أكد رائد الفضاء الإماراتي سلطان النيادي، أول عربي سيشارك في مهمة تمتد ستة أشهر في الفضاء، استعداده لمهمته، مشيرا إلى أنه قد "يقوم بصيام شهر رمضان رغم التحديات"، بحسب "وكالة الصحافة الفرنسية".

وسيصبح النيادي البالغ 41 عاما أول عربي يمضي ستة أشهر في الفضاء بعد انطلاقه المقرر في 26 شباط إلى محطة الفضاء الدولية عبر صاروخ "فالكون 9" المصنع من شركة "سبايس اكس".

كما وأن النيادي سيكون ثاني إماراتي يشارك في رحلة إلى الفضاء، بعد هزاع المنصوري الذي أمضى ثمانية أيام في محطة الفضاء الدولية في أيلول 2019.

وقال النيادي لصحافيين في دبي: "إن الفترة (ستة أشهر) قد تبدو طويلة ولكن الجدول مزدحم"، مشيرا إلى أنه "سيجري دراسات كثيرة من بينها دراسات حول تأثير انعدام الجاذبية على اجسام البشر تحضيرا لمهمات مستقبلية".

ورغم دخولها حديثا عالم استكشاف الفضاء، تحقق دولة الإمارات خطوات متسارعة في هذا المجال. ففي شباط 2021، دخل مسبار "الأمل" الإماراتي مدار كوكب المريخ لتصبح الإمارات أول دولة عربية تصل إلى الكوكب الأحمر.

وبحسب النيادي، فإن "صيام شهر رمضان الذي سيبدأ خلال مهمته في الفضاء سيشكل تحديا من نوع آخر"، وقال: "إن محطة الفضاء الدولية تدور بشكل سريع وتدور حول الأرض خلال تسعين دقيقة. وبمعدل يومي، هناك 16 شروقا و16 غروبا، وللصائم في رمضان في الفضاء سيكون هناك صعوبة متى يقوم بالصيام أو الافطار".

وأشار رائد الفضاء الإماراتي أن المحطة تستخدم توقيت غرينتش مشيرا أنه "حاليا ان شاء الله سنستعد للشهر الفضيل بنية الصيام".

وقضى النيادي 20 عاما في القوات المسلحة الإماراتية ويحمل درجة الدكتوراة في تكنولوجيا منع تسرب البيانات.

وأوضح النيادي أنه "يشعر بسعادة بالغة ولكنها مسؤولية كبيرة ونتطلع إلى مهمة ناجحة ونرجع بالفوائد العملية المرجوة من هذه المهمة".

وسيأخذ النيادي عدة مقتنيات شخصية معه بينها "صور لعائلتي وبعض الألعاب الصغيرة لاولادي وسأعيدها إليهم".

وأضاف "سأخذ معي أيضا بدلة رياضة الجيو جيتسو حبا لهذه الرياضة" ليحاول ممارستها مع انعدام الجاذبية.


عودة الى الصفحة الرئيسية